الدورى الأوروبي: روما وليفربول يعودان بنقاط الفـوز مـن خارج الديار

الدورى الأوروبي: روما وليفربول يعودان بنقاط الفـوز مـن خارج الديار


قلب ليفربول الإنكليزي تأخره امام مضيفه لاسك النمساوي ليفوز عليه 3-1، فى افتتاح الاسطورة الجديد المجموعة الخامسه فى مسابقه يوروبا ليغ لكرة القـدم الخميس. وضمن الاسطورة الجديد المجموعة السابعه، عاد روما الإيطالي، وصيف المنافسه فى العام الماضي، بفوز ثمين مـن مولدافيا على حساب مضيفه شيريف تيراسبول 2-1.







تغلب ليفربول الإنكليزي الخميس على مضيفه لاسك النمساوي ليفوز عليه 3-1 فى الجولة الأولى مـن الاسطورة الجديد المجموعة الخامسه فى مسابقه أوروبا ليغ لكرة القـدم .


وفي مسابقه لا يريد “الريدز” بالتواجد فيها، لا سيما بعدما استعاد مكانته بين كبار القارة العجوز وشارك فى مسابقتها الأهم دورى الأبطال فى المواسم الستة الماضية وحتى أنه أَحِرْزٌ البطولة عَامٌ 2019 للمرة الأولى منذ 2005 والسادسة فى تاريخه، كان السبق مفاجئا لأصحاب الأرض.


وافتتح لاسك التسجيل فى الدقيقه 14 عَنْ طريق فلوريان فليكير الذى أطلق تسديدة قوية مـن خارج منطقه الجـزاء سكنت شبـاك الحارس الإيرلندي كايومين كيليهير.


شوط ثان أحمر


وفيما بدا ليفربول عاجزا فى الشوط الاول، كانـت العقلية مغايرة فى الشوط الثانى، إذ أدرك الـ”ريدز” التعادل فى الدقيقه السادسة والخمسين مـن ركلة جـزاء احتسبها حكـم المباراه وترجمها الأوروغوياني داروين نونيز بنجاح.


وبعد سبع دقائق، أَحِرْزٌ الكولومبي لويس دياس هـدف السبق للنادي الإنكليزي بعدما حوّل فى المرمى عرضية جميلة مـن الهولندي راين غرافنبيرخ (63).


وأكمل النجـم المصرى صلاح الثلاثية بعد دخوله بديلا فى الدقيقه 74، عندما تسلم دَاخِلٌ منطقه الجـزاء تمريرة مـن نونيز، فراوغ مدافعين قبل ان يمرّر الكره بين قدمي حارس المرمى توبياس لافال ويسكنها المرمى (88).


وفي مباراة أخرى فى المجموعة نفسها، تعـادل تولوز الفرنسي مع أونيون سان جيلواز البلجيكي 1-1.


فـوز صعب لروما


ضوء الاسطورة الجديد المجموعة السابعه، عاد روما الإيطالي، وصيف المنافسه فى العام الماضي، بفوز ثمين مـن مولدافيا على حساب مضيفه شيريف تيراسبول 2-1.


وخاض روما المباراه  بمعنويات مرتفعة جدا، نتيجه الفـوز الكاسح الذى حققه فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الأحد فى الدورى على إمبولي بسباعية نظيفة، بينها هـدف أول للبلجيكي روميلو لوكاكو بألوان فريق العاصمة، ليعود ويسجل هـدف الفـوز فى مباراته القارية الأولى مع ناديه الجديـد فى الدقيقه 65.


وسجل لوكاكو (30 عاما) الذى يلعـب بالإعارة قادما مـن تشلسي الإنكليزي هدفه الـ 16 فى مبارياته الـ 12 الاخيره فى المنافسه القارية، علما أنه استهل سلسلته التهديفية فى تشرين الثانى/نوفمبر 2014 عندما كان يدافع عَنْ ألوان فريق إيفرتون الانكليزي اثناء هز شبـاك فولفسبورغ الألماني فى الفـوز 2-صفر.


وكان روما الذى حلّ العام الماضي وصيفا للمتخصص فى المنافسه إشبيلية الإسباني، ترصد بفضل النيران الصديقة بعدما حوّل الكاميروني غابي كيكي الكره خطأ فى مرمى فريقه (45+4)، قبل ان يدرك شيريف تيراسبول التعادل مع بداية الشوط الثانى عبر الكولومبي كريستيان توفار (57).   


 وضمن الجموعة ذاتها، فـاز سلافيا براغ التشيكي على مضيفه سيرفيت السويسري 2- صفر، سجلهما لوكاس ماسوبوست (32) والنيجيري إيغو أوغبو (59).


أوكي كورة