دورى أبطال أوروبا: أرسنال يسحق أيندهوفن وبايرن يعمق جراح

دورى أبطال أوروبا: أرسنال يسحق أيندهوفن وبايرن يعمق جراح

أَحِرْزٌ بايرن هدفين فى غضون أربع دقائق مـن الشوط الاول، ليفوز 4-3 على ضيفه مانشستر يونايتد فى الجولة الأولى مـن دورى أبطال أوروبا لكرة القـدم الأربعاء. بينما هز لاوتارو مارتينيز الشباك قرب النهايه، ليمنح إنتر ميلان التعادل 1-1 مع مضيفه ريال سوسيداد. كَمَا استهل أرسنال مشاركته فى البطولة لأول مرة منذ موسـم 2016-2017 بالفوز 4-صفر على ضيفه أيندهوفن.





حَقَّق أرسنال الإنكليزي عودة قوية الي مسابقه دورى أبطال أوروبا، بفوزه الكبير على ضيفه أيندهوفن الهولندي 4-0، وعانى ريال مدريد الإسباني قبل التغلب على ضيفه أونيون برلين الألماني 1-0، بينما حَقَّق بايرن ميونيخ الألماني فوزا مثيرا على ضيفه مانشستر يونايتد الإنكليزي 4-3 الأربعاء فى الجولة الأولى مـن دور المجموعات.


وأفلت إنتر ميلان الإيطالي، وصيف بطل العام الماضي، مـن الخسارة امام ريال سوسييداد الإسباني، فانتزع تعادلا قاتلا 1-1، وعاد مواطنه نابولي بفوز ثمين مـن أرض مضيفه سبورتينغ براغا البرتغالي 2-1.


عودة قوية لأرسنال


على ستاد “الإمارات” فى لندن، كشر أرسنال عَنْ أنيابه فى بداية مشواره فى المنافسه، العائد اليها بعد 6 اعوام مـن الغياب، مكتسحا ضيفه أيندهوفن برباعية نظيفة ضوء الاسطورة الجديد المجموعة الثانية.


وفي هذه المشاركة الأولى للنادي الإنكليزي فى دورى الأبطال منذ موسـم 2016-2017، تناوب على تَسْجِيلٌ أهدافه بوكايو ساكا (8)، والبلجيكي لياندرو تروسار (20)، والبرازيلي غابريال جيزوس (38) والنرويجي مارتن أوديغارد (70).


وفي المجموعة ذاتها، تعـادل إشبيلية الإسباني مع ضيفه لنس الفرنسي 1-1.


وافتتح النادي الأندلسي التسجيل فى الدقيقه التاسعه عَنْ طريق الأرجنتيني لوكاس أوكامبوس، بعد مجهود رائع وتمريرة مـن الكرواتي إيفان راكيتيتش.


لكن الفرنسيين تمكنوا مـن إدراك التعادل بهدف أنجيلو فولغيني مـن ركلة حرة رائعة أسكنها فى الزاوية اليمنى العليا للحارس الصربي ماركو ديميتروفيتش (24).


بايرن يزيد محن يونايتد


وضاعف بايرن ميونيخ محن ضيفه مانشستر يونايتد، عندما تغلب عليه 4-3 فى مباراة مجنونة ضوء الاسطورة الجديد المجموعة الأولى بمسابقة دورى أبطال أوروبا لكرة القـدم.


ويعيش فريق “الشياطين الحمر” أزمة عميقة، ويواجه مدربه الهولندي إريك تن هاغ ضغوطات كبيرة بعد بداية موسـم مخيبة للآمال، شهدت خسارته 3 مرات مـن أصل 5 مباريات فى الدورى المحلي، حيـث يأتي المركـز الـ13 برصيـد 6 نقاط، بفارق 9 نقاط عَنْ جاره مانشستر سيتي المتصدر.


وهذه المرة الأولى فى تاريخ الدورى الممتاز التى يخسر فيها يونايتد 3 مرات فى مبارياته الخمس الأولى.


لكن ذلك لم يكن تبريرا للشفقة مـن بايرن ميونيخ، الذى سجل أهدافه الأربعة عَنْ طريق لوروا سانيه (28)، سيرج غنابري (32)، الإنكليزي هاري كاين (54 مـن ركلة جـزاء) والفرنسي ماتيس تيل (90+2)، بينما أَحِرْزٌ الدانماركي راسموس هويلند (49) والبرازيلي كاسيميرو (88 و90+5) اهداف يونايتد.


وفي المجموعة نفسها، عاد غلطة سراي التركي مـن بعيد، وحول تخلفه بهدفين نظيفين امام ضيفه كوبنهاغن الدانماركي الي تعـادل 2-2.


وتقدم الضيوف عَنْ طريق النرويجي محمد اليونسي (35) والبرتغالي ديوغو كونكالفيس (58)، لكن أصحاب الأرض استغلوا النقص العددي فى صفـوف النادي الدانماركي بعد بطاقة حمراء الظهير إيلياس ييليرت بالبطاقة الصفراء الثانية (73)، وردوا بهدفي الفرنسي ساشا بويي (86) والبرازيلي تيتي (88).


لاوتارو ينقذ إنتر


وفي المجموعة الرابعة، أنقذ المهاجم الدولى الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز فريقه إنتر ميلان مـن الخسارة امام مضيفه ريال سوسييداد، بإدراكه التعادل 1-1.


وكان سوسييداد فى طريقه الي فـوز مستحق عندما ترصد بهدف مبكر لبرايس منديس، لكن القائد مارتينيس حرمه مـن ذلك بتسجيله هـدف التعادل فى الدقيقه 87.


وفي المجموعة ذاتها، مني بنفيكا البرتغالي بخسارة قاسية امام ضيفه سالزبورغ النمساوي 0-2 على ستاد “النور” فى لشبونة.


 


أوكي كورة