بعد اجتياز سيراميكا.. ماذا يريد الاهلي الانتصار بلقب الدورى رسميا


طوى الاهلي صفحة الدورى المصرى مؤقتا بالفوز على سيراميكا كليوباترا فى المباراه الموجله مـن الجولة الـ 27.


وأقيمت المباراه على ستاد القاهره وشهدت فـوز الأحمر بهدف حسين الشحات.


وبهذا الفـوز جاء الاهلي الي 62 نقطه فى الصدارة، وبفارق 4 نقاط عَنْ بيراميدز صاحب المركـز الثانى الذى لعب 4 مباريات أكثر.


وسيتوقف الاهلي عَنْ اللعب فى المنافسه المحليه مـن اجل خوض نهائى دورى ابطال افريقيا امام الوداد.


ويعاد نهائى النسخه الماضية بين الاهلي والوداد المغربى، ولكن بنظام الذهاب والإياب هذه المرة.


وتقام مباراة الذهاب فى ستاد القاهره الدولى يـوم 4 يونيو القادم فى تمام الساعة العاشرة مساءا.


ثم تأتي مباراة العودة فى الدار البيضاء بالمغرب بملعب مركب محمد الخامس يـوم 11 مـن الشهر ذاته فى نفس التوقيت.


بعدها يواصل الاهلي سعيه لاسترداد لقب الدورى الغائب منذ موسـم 2019-2020، حيـث توج الزمالـك بآخر نسختين على التوالي.



سيراميكا.. ماذا يريد الاهلي

والآن.. ماذا يريد الاهلي الانتصار بالدوري المصرى؟


ترتيـب الدورى:


1- الاهلي: 62 نقطه – 24 مباراة


2- بيراميدز: 58 نقطه – 28 مباراة


3- فيوتشر: 54 نقطه – 28 مباراة


4- الزمالـك: 47 نقطه – 28 مباراة


الثلاثي مـن الثانى للرابع يملك 6 مباريات متبقية، ليصبح حد كل منهم الأقصى هو 18 نقطه فوق رصيده الحالي.


حد الزمالـك الأقصى هو 65 نقطه، وبالتالي يفقد الأبيض فرصة الدفـاع عَنْ البطولة رسميا بمجرد حصول الاهلي على 4 نقاط


اما حد فيوتشر الأقصى هو 72 نقطه، وبالتالي يريد الاهلي الي 11 نقطه لإقصائه مـن المنافسة دون النظر الي نتائجه.


أخيرا بيراميدز هو الطرف الذى يملك عمرا أطول فى الصراع، وهو مـن يمثل خط اعلن الدورى بحده الأقصى البالغ 76 نقطه.


الاهلي سيحسم الدورى رسميا بوصوله الي النقطة 77، اى تفصله 15 نقطه فقط عَنْ البطولة دون النظر لأي نتائـج أخرى.


بكلمات أخرى، يريد الاهلي لـ 5 انتصارات مـن مبارياته العشر المتبقية، بواقع 4 مؤجلات و6 جولات.


وإذا أتم الأحمر مهمته، سيتوح بالدوري المصرى للمرة رقم 43 فى تاريخه.